الأربعاء, أبريل 25عالم اخر من الحب

شعر احضان دافئه 2018-اشعار احضان دافئه

الحب كلمة صغيرة بسيطة لا تحتوي أكثر من حرفين، ولكنه سر الوجود الإنساني وهو الصواب المتراكم على قلوبنا فيهدينا سبيل الرشاد ويقدم لنا الحل الدائم ليتمم الحياة بكافة ألوانها، ويتميز الحب إلى كثير من التصنيفات والدوائر، فمنها ما كان الأشد والأقوى وهي حب الله لعباده وخلقه وحبهم له فهي الأقصى والأعلى والأسمى شرفا، فهو السر الكامن في وجود هذا الكون العظيم، فقد خلقه الله بجزء الرحمة الأعلى وأوجده بإبداع عجز عن فهمه خلق كثير إلى يومنا هذا، ثم يتدرج الحب فيكون حب الوالد لولده وحب الأم لولدها فكان من الحب الثاني سموا وعلوا في هذا الكون العظيم، فهي التي تحملت ولا يكون لها أن تبغض أو تخذل ابنها ولا والده كذلك فهو حب فطري فطر الله الناس عليه. كذلك من الحب الذي انتشر صيته بين الناس حب الرجل لزوجه وحبها له فإنه حب لطيف السيرة حسن البقاء يقوم على مود ورحمة بينهما تتسامى يوما بعد يوم، فهي تقدم له قلبها وعقلها وجسدها وهو يفعل المثل بتواضع وتحمل لكل ما ظهر من السوء، ومتفاعلين في الخير والسعادة يقدمان للدنيا أسرة متماسكة ينبني عليها مجتمع بأكمله، فإن كان الحب صوابا صحيحا وقلوب متآلفة فهو مجتمع سليم متماسك قادر على إصلاح الكثير في المجتمع.

شعر احضان دافئه

محتاج ومحتاج ومحتاج لك.

  • لا تسألي عن موضع الجرح وينه
    ضمّيني بس ويشفى كل جرح فيني
    كلّي هلع محتاج بعض السكينه
    كلّي وجع يا ليت حضنك يجيني.
  • محتاج حضنك ابي ارتاح
    بنام و انسى كل التعب
    حسك يبدل الاحزان بافراح
    دخيلك هالليلة ننسى العتب.
  • تعال ي كل الغﻵ ضمني حيل
    محتاج حضنك ي بعد كل غالي
    تعبت افسر وحدتي تالي الليل
    بين الرجاء والياس جالس لحالي.
  • اعايدك من قلب حبك ولاهنت
    ابي احضنك واستعذبك واتوله
    واقطع وريدك يالغلا وكن ماكنت
    وادفنك في قبرن ولا احدن يدله.
  • اراقبك ومالي حق آحاسبك
    اغارعليك ومالي حق آعاتبك
    اتمنى قربك ومالي حق آحضنك
    آحتاجلك ومالي حق آناديك.
  • ي ليت اني تركتك بالجفا غارق
    ولا عن دربك المجهول رجعتك
    انا لو ادري انك كنت ب تفارق
    قبل ما احضنك لقيا كان ودعتك.
  • فيني وجع، مدري غصّه ب الضلوع
    والحزن جاني رغم إني ما أبيه
    أحتاج هاللحظه أفضفض ب الدموع
    من يسلفني حضن أبكي عليه.
  • ياليتني طفله وأحلامي وسع يدي
    ومااعرف من الحياه إلا بساطتھا
    ضحكي على قدي وهمي على قدي
    وآخر أفكاري حضن أمي وغرفتھا.
  • خليتني من كثرت الشوق فيني
    أعيش من بين الأماني والاحلام
    كل ليل أردد بين قلبي وبيني
    لا واهني اللي حضن يدّك ونام.
  • تعال خذني بين اياديك مشتاق
    واصل معك من كثرة الشوق حدي
    ودي اضمك واحضنك حضن وعناق
    ياشيب عيني كل ماقلت ودي.
  • ما حيّلتي والعيّنُ أرهقها الهيّام
    تلوذُ في حضّن النُعاس وتنزوي
    لعلها في النوم يُسقيها المنام
    من نبعُ وصلُك شيئا حتى ترتوي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *